اكاديمية ليون لكرة القدم


الاولي في مصر والشرق الاوسط _لتعليم فنون ومهارات لكرة القدم _ اقوي وافضل_ شركة ليون لتسويق الرياضي الاكاديميات في مصر _اكبر مؤسسه لتسويق الاعبين _
 
الرئيسيةاخبارالاكاديميةبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخولبث مباشر
شاطر | 
 

 البحث العلمي لتدريب كرة القدم راي العلماء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماندو
الزعيم
الزعيم


عدد المساهمات: 90
نقاط: 45339324
تاريخ التسجيل: 05/11/2009

مُساهمةموضوع: البحث العلمي لتدريب كرة القدم راي العلماء   الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 3:14 am

[justify]:
مقدمة البحث
بلغت من الشهرة رياضة كرة القدم حداً لم تبلغه لعبة أخرى ، واكتسبت شعبية كبيرة فى المجتمع.كما حظيت باهتمام جميع الهيئات العاملة فى مجال الرياضية خاصة الأندية الرياضية من جهة ووسائل الإعلام من جهة أخرى. لهذا التفت إليها عديد من الباحثين فى مجال التربية الرياضية وتناولوها بالدراسة والتحليل. والجدير بالذكر أن العديد من مدارس التدريب لكرة القدم فى كثير من دول العالم اعتمدت على اللياقة البدنية بكونها عنصرا رئيسياً لنجاح فرقها وتتقدم هذه المدارس إنجلترا ، ألمانيا ، هولندا ، روسيا ، والدانمارك ، وتتفق دول العالم المتقدمة فى التركيز على اللياقة البدنية والمهارات الأساسية كعاملين يكمل كل منها الآخر فى إعداد اللاعبين وعلى رأس هذه الدول فرنسا، البرازيل البرتغال، نيجيريا، أسبانيا، إيطاليا، الأرجنتين، المكسيك وغيرهم من الدول.

(53 :135)

وقد لاحظ الباحث من خلال متابعة كأس العالم 1998م وكأس الأمم الأوربية 2000م وكأس القارات 2001م فاعليات الهجوم والدفاع وكيف لعب الإعداد البدني والمهارى دوراً هاماً فى الأداء والنتائج.

ويشير مفتى إبراهيم 1990م إلى أن أداء مباراة كرة القدم يؤدى إلى وقوع عبئاً فسيولوجي كبير على عاتق اللاعب خلال (90) دقيقة وقد تصل إلى (120) دقيقة فى حالة احتساب وقت إضافى فى بعض المباريات ذو المستوى العالي من تحركات بالجري لمسافات غير منتظمة بعضها يصل إلى أكثر من (40) ياردة ويتكرر ذلك مرراً وتكرار ويؤدى الجري لهذه المسافات من خلال سرعات مختلفة فى الشدة فبعضها سريع جداً وبعضها متوسطة والبعض الأخر بطئ.(44: 337)

والجدير بالذكر أن هناك أربعة عناصر أساسية تؤدى إلى شعور اللاعبين بالإرهاق خلال المباراة ومنها :-

1- الجري طوال زمن المباراة.

2- التغلب على المقاومات.

3- الاحتكاك البدني.

4- زيادة التركيز الذهني والتوتر العصبي.

فإذا لم يكن اللاعب معداً إعداداً بدنياً جيداً فسوف يشعر بالتعب سريعاً وهذا بلا شك سوف يؤدى إلى الهبوط فى كفاءة أداء المهارات الأساسية التى هى أساس التنافس فى كرة القدم. (42: 338)

ويشير أحمد خاطر 1989م نقلاً عن كرستوفيكون Kerstovikon I. N إلى أن المهارات الأساسية والحركية التي تتشكل لدى اللاعب كلما كانت متعددة ومتنوعة كانت أفضل. (2 : 3)

ويتفق كل من محمد عبده صالح الوحش ومفتى إبراهيم 1985م(36 : 75) ومحمود أبو العينين ومفتى إبراهيم 1985م (47 :20) على تقسيم عناصر اللياقة البدنية وهى التحمل ، القدرة العضلية ، السرعة ، الرشاقة ، المرونة.

ويشيرهوكى Hockey-R-V (1993م) إلى أن كلاً من اللياقة البدنية والمهارات الأساسية دوراً هاماً فى التأثير على أداء اللاعب والفريق، إذ أن أهم مظاهر هذا التأثير ما يلى :

1- ارتفاع المستوى المهارى للاعبين.

2- زيادة سرعة اللعب.

3- اللعب النظيف.

4- زيادة قدرة لاعبى الهجوم والدفاع على الأداء المهارى بدقه أثناء تحركاتهم داخل الملعب. (51: 86)

ويشير حنفى مختار 1990م على تقسيم المهارات الأساسية لكرة القدم إلى الأتى :

1- ركلات الكرة بالقدم.

2- الجري بالكرة.

3- الخداع بالكرة ( المراوغة ).

4- السيطرة على الكرة.

5- ضرب الكرة بالرأس.

6- المهاجمة.

7- رمية التماس.

8- حراس المرمى. (16: 70)

ثانياً: مشكلة البحث :-

لاحظ الباحث أن كرة القدم اليمنية بشكل عام ذات مستوى أقل من حيث الأداء والنتائج لكرة القدم العربية حيث ينقص إعداد لاعبيها وفرقها بعض جوانب العلم والتخطيط السليم وأن بدأت مؤخراً فى تحسين موقعها بين الدول الأسيوية والعربية حيث وصلت إلى مستوى البطولات الأسيوية والقارية ولكنها لم تصل إلى مستواها المأمول والذى يجب أن تتبوءه بين الدول العربية الأخرى ، بالرغم من الوصول إلى تصفيات كأس العالم 2002م مع كل من دولة الإمارات العربية ، دولة الهند ، مملكة بروناى وكان يكفى المنتخب اليمنى التعادل مع منتخب الإمارات من أجل الصعود إلى الدور الثاني من التصفيات ولكن للأسف لم يحقق هدفه المنشود ، ومن هنا تتحدد مشكلة البحث فى التعرف على نقاط الضعف والقوة فى اللياقة البدنية والمهارات الأساسية لدي لاعبى أندية الدوري الممتاز باليمن حيث ينعكس مستواهم على مستوى ونتائج المنتخب الوطنى .

لهذا فقد آثر الباحث دراسة كل من الياقة البدنية والمهارات الأساسية باليمن أملا أن تساعد الدراسة فى تحسين كل منهما لدى لاعبى الأندية باليمن بما يسهم فى رفع مستوى المنتخب الوطنى

ثالثاً : أهمية البحث والحاجة إليه:

1- الأهمية العلمية :

أن الاتحاد اليمني لكرة القدم له مشاركات أسيوية وعربية ودولية عن فرق بعض أندية الدرجة الممتازة فى اليمن التي تعتبر القاعدة الأساسية التى يستمد منها المنتخب الوطني اليمني لاعبيه وتكمن أهمية هذا البحث فى أنة أحد البحوث العلمية التى تهدف إلى تحليل عناصر اللياقة البدنية والمهارات الأساسية للاعبى كرة القدم لأندية الدرجة الممتازة فى اليمن وكذلك التعرف على كل من نقاط الضعف والقوة فيهما مما يمكن الباحث من وضع الأسس التي يجب مراعاتها فى تخطيط البرامج التدريبية المناسبة التى ترتقى بمستواها والذى بدورها سوف ينعكس على المنتخب الوطني.

وتكمن أهمية هذا البحث فى انه أحد البحوث العلمية التي تهدف إلى تحليل عناصر اللياقة البدنية والمهارية الأساسية للاعبى كرة القدم لأندية الدرجة الممتازة فى اليمن موضحا بدقة أهم عناصر اللياقة البدنية والمهارات الأساسية التي يتأثر وتؤثر فى مستوى لاعبى اليمن نحو وصوله المستوى الدولى وكذلك التعرف على نقاط الضعف والقوة فيها مما يمكن الباحث من وضع الأسس التي يجب مراعاتها فى تخطيط البرامج التدريبية المناسبة التي ترتقي بمستوى واللاعب والذي بدوره سوف ينعكس على المنتخب الوطني اليمني .

2- الأهمية التطبيقية:

1- يعد من أهم البحوث التطبيقية فى مجال التدريب الرياضى خاصة فى مجال كرة القدم باليمن نظراً لأنه يحدد بالفعل مستويات اللياقة البدنية والمهارات الأساسية لدى لاعبى أندية اليمن ويقارن ويربط فيما بينهما

2- إن نتائج قياسات الحالة البدنية و المهارية للاعبى كرة القدم تعتبر هى الأساس الأول فى وضع برامج التدريب فى كرة القدم و هذه الدراسة تعتبر الأولى من نوعها لتقويم هاتان الحالتان المؤثرتان فى مستوى أداء ونتائج لاعبى أندية اليمن،وكذلك فأن الدراسة يمكن أن تساعد مدربى أندية عينة البحث فى وضع البرامج التدريبية على أسس علمية فى هذا المجال.

3- ملاحظة الباحث نقص الدراسات الكافية من قبل الاتحاد اليمني على مدار الأعوام السابقة حيث لا يوجد حتى الآن بحث علمي فى هذا المجال.

رابعاً : أهداف البحث:

1- التعرف على الفروق فى مستوى عناصر اللياقة البدنية لدى لاعبى كرة القدم بين أندية المقدمة وبين أندية المؤخرة بالأندية الرياضية باليمن.

2- التعرف على الفروق فى مستوى المهارات الأساسية لدى لاعبى كرة القدم بين أندية المقدمة وأندية المؤخرة بالأندية الرياضة باليمن.

3- التعرف على طبيعة العلاقة بين مستوى اللياقة البدنية والمهارات الأساسية لدي لاعبى كرة القدم بالأندية الرياضية باليمن.

4- التعرف على الفروق فى مستوى اللياقة البدنية وفقا لخطوط مراكز اللعب فى كرة القدم للاعبى الأندية الرياضية باليمن.

5- التعرف على الفروق فى المهارات الأساسية وفقا لخطوط مراكز اللعب فى كرة القدم للاعبى الأندية الرياضية باليمن.

خامساً : فروض البحث:

1- توجد فروق ذات دلالة إحصائية فى مستوى عناصر اللياقة البدنية بين لاعبى كرة القدم بأندية المقدمة وبين لاعبى أندية المؤخرة عينة البحث ولصالح أندية المقدمة.

2- توجد فروق ذات دلالة إحصائية فى المهارات الأساسية بين أندية المقدمة وبين أندية المؤخرة عينة البحث لصالح أندية المقدمة .

3- توجد علاقة دلالة إحصائياً بين عناصر اللياقة البدنية والمهارات الأساسية لدى لاعبى كرة القدم بالأندية الرياضية باليمن

4- توجد فروق دالة إحصائياً فى عناصر اللياقة البدنية وفقاً لخطوط مراكز اللعب لدى لاعبى كرة القدم بأندية عينة البحث .

5- توجد فروق دالة إحصائياً فى المهارات الأساسية وفقاً لخطوط مراكز اللعب لدى لاعبى كرة القدم عينة البحث .

منهج البحث :

استخدم الباحث المنهج الوصفي لملائمته وطبيعة البحث والتي تتمثل في جمع بيانات عن المجتمع قيد البحث ووصف الوضع الراهن وتفسيره كما عمل البحث على توفير المعلومات والحقائق عن أهم العناصر البدنية والمهارات الأساسية فى كرة القدم .

مجتمع وعينة البحث :

يمثل مجتمع البحث جميع لاعبى أندية الدرجة الممتازة لكرة القدم والذى بلغ 416 لاعباً بجميع الأندية الرياضية باليمن وعددها (16) نادياً ينتمون إلى محافظات الجمهورية وهى الأندية المشاركة فى الدوري العام لكرة القدم لموسم 2000-2001م .

عينة البحث :

ثم اختيار عينة البحث بالطريقة العشوائية من خلال 5 أندية ثم اختيارهم من مجموع عدد الأندية والتي بلغ عددهم 16 نادياً

اختار الباحث بالقرعة خمسة أندية عشوائية حيث بلغ حجم عينة البحث الممثلة بعدد اللاعبين127 بنسبة مئوية قدرها 30.53 % من المجتمع الأصلى أدوات جمع البيانات :

تم جمع البيانات الخاصة بهذا البحث عن طريق الملاحظة العلمية ونتائج الدراسات السابقة والمراجع العلمية،ومن خلال تصميم استمارة تفريغ المراجع العلمية فيما يختص بأهمية عناصر اللياقة البدنية للاعبى كرة القدم وكذلك استمارة تفريغ لأهم المهارات الأساسية في كرة القدم والمرشحة للتطبيق على عينة البحث .

قام الباحث بتصميم استمارة الاختبارات البدنية والمهارات الأساسية لكرة القدم لعرضها على الخبراء للحصول منها على أهم الاختبارات البدنية والاختبارات المهارية مرفق (1) ، واستمارة تسجيل الاختبار مرفق (2) ، واستمارة تفريغ نتائج اختبارات اللياقة البدنية والمهارات الأساسية للاعبى كرة القدم مرفق . (3)

- تم تجميع استمارات قائمة أسماء أراء الخبراء وبياناتهم الوظيفة فى كل من مصر واليمن والجزائر مرفق (4) ومرفق رقم (5)

استخدم الباحث الأدوات الآتية لجمع البيانات الخاصة بالبحث :

1- قام الباحث باستخدام المراجع والكتب العلمية حول أهم الاختبارات البدنية وبعض المهارات الأساسية فى كرة القدم .

2- واستخدم الباحث الاستبيان والمقابلة الشخصية عند أخذ آراء الخبراء مرفق (1) فى تحديد أهم الاختبارات البدنية والاختبارات المهارية فى كرة القدم .

3- استخدم الباحث ألتين تصوير وشريط فيديو لتسجيل الاختبارات البدنية والمهارات الأساسية على لاعبى كرة القدم أندية عينة البحث من اجل توثيق عمله .

4- استخدم الباحث شريط قياس الطول والميزان الطبى لقياس اللاعبين .

5-استخدم الباحث الأقماع والحبال وساعة إيقاف لحساب زمن الاختبارات وتسجليه فى استمارة تسجيل الاختبار مرفق . (2)

خطوات إجراء البحث:

قام الباحث بعمل مسح من خلال قراءات المراجع والاطلاع على الأبحاث والدراسات المشابهة للدراسات الحالية سواء العربية أو الأجنبية ، وتم تصميم استمارة الاختبارات البدنية والمهارات الأساسية فى كرة القدم وتم عرضها على المشرف والخبراء المتخصصين وعدهم عشره عن طريق استمارة استبيان لاستطلاع رأيهم حول أهم الاختبارات البدنية والاختبارات المهارية ، وكذا لاستطلاع رأيهم حول محتويات الاستمارة .

أ- تصميم استمارة تطبيق الاختبارات البدنية والمهارات الأساسية :

- تم تصنيف وترتيب البيانات التي تم الحصول عليها من المراجع والكتب العلمية إلى محورين المحور الأول هو الاختبارات الخاصة باللياقة البدنية وتشمل على ستة اقسام هى:اسم الاختبار - هدف الاختبار- الملعب والأدوات - طريقة تنفيذ الاختبار - التسجيل - رأي الخبير . المحور الثاني الاختبارات الخاصة للمهارات الأساسية ويشمل على ستة اقسام مرفق. (1)

وقد حدد الباحث ثلاثة معايير يجب انطباق اثنين على الاقل منها على الخبير ليتم اختياره ضمن قائمة الخبراء المستطلع رأيهم :

- أن يكون حاصلاً على درجة الماجستير أو الدكتوراه فى مجال التربية الرياضية تخصص التدريب الرياضي فى كرة القدم .

- أو أن يكون قد عمل فى مجال تدريب كرة القدم مدة لا تقل عن 10 سنوات

- أو أن يكون قد عمل فى مجال تدريب المنتخبات الوطنية أو قام بتدريب فرق الدرجة الممتازة .

- تم جميع الاستمارات الواردة من كل الخبراء والمتخصصين تم تفريغها للحصول على رأى الخبراء حول أهم الاختبارات البدنية والاختبارات المهارية المطلوب تطبيقها فى البحث .

واتضح أن الخبراء قد اتفقوا على الاختبارات البدنية وكانت كما يلى :

1- التحمل ( اختبار 1500م).

2- القدرة ( اختبار الوثب الطويل).

3- السرعة ( اختبار 50م).

4- الرشاقة ( اختبار الجري المتعرج ليفلشمان).

5- المرونة ( اختبار مرونة العمود الفقرى).

كما اتفق الخبراء على اختيار المهارات الأساسية التالية :

1- التصويب ( اختبار قياس دقة اللاعب فى التصويب على المرمى ).

2- المحاورة ( الجري بالكرة فى خط متعرج بين القوائم ).

3- التمرير ( قوة التمرير ).

ب - الدراسات الاستطلاعية :

قام الباحث باختيار مجموعة من اللاعبين من خارج عينة البحث وعددهم 30 لاعب حيث ثم تطبيق الاختبارات البدنية والمهارية على اللاعبين فى الفترة من 20فبراير-2001م إلى 27- فبراير 2001م.

ثم قام الباحث بإعادة تطبيق الاختبارات فى نفس ظروف التطبيق الأول فى الفترة من 1- مارس- 2001م إلي 7- مارس- 2001م

ج- الإجراءات الإدارية :

1- قام الباحث بالاتصال مع شئون الدراسات العليا فى كلية التربية الرياضية بالقاهرة من أجل إعطاءه أوراق تسهيل مهامه وقد أخذ الباحث أوراق تسهيل مهمة إلى كل من عميد المعهد العالى للتربية الرياضية فى صنعاء ورئيس الاتحاد العام لكرة القدم وأمين عام اللجنة الأولمبية من أجل تنفيذ الدراسات الاستطلاعية وإجراء الاختبارات البدنية والمهارية على بعض أندية الدرجة الممتازة فى الجمهورية اليمنية .

2- تم اللقاء مع عميد المعهد العالى للتربية البدنية والرياضية فى صنعاء واطلع على موضوع البحث ، وسهل العميد المهام للباحث فى توفير الأدوات مثل الميزان الطبي وخمس ساعات زمن وأقماع من أجل إجراء الاختبارات على أندية عينة البحث فى محافظات الجمهورية .

3- قام الباحث بالنزول إلى اتحاد عام الكرة فى صنعاء وتم مقابلة رئيس الاتحاد وأمين اتحاد الكرة حيث سهل مهام الباحث بإرسال فاكسات لمخاطبة إدارة الأندية من أجل إجراء الاختبارات البدنية والمهارية ، وعند نزول الباحث إلى الأندية وجد قبول وترحيب بعض المدربين لإجراء الاختبارات على لاعبيهم والتعرف على مستواهم ، والبعض الأخر متخوف نتيجة سوء الفهم من إجراء هذه الاختبارات ولكن اصرار الباحث بالجلوس وأقنعهم وما هى الفائدة لهم وكيف يعرفوا مستوى لاعبيهم وأخيرا تمت الموافقة بصعوبة .

4- قام الباحث باختيار المساعدين من المعيدين الذين يعملون بالمعهد العالى للرياضة فى صنعاء للمساعدة فى تطبيق هذه الاختبارات ولكى يضمن الباحث سير تنفيذ هذه الاختبارات فقد تم الجلوس معهم لشرح الاختبارات البدنية والمهارية التى أتفق عليها الخبراء.

د- الإعداد للتنفيذ :

بعد إجراء الدراسة الاستطلاعية الأولى قام الباحث بتنفيذ الاختبارات على (عينة البحث) للاعبى الأندية الممتازة فى اليمن وفقاً للجدول الزمنى الذى تم التنسيق عليه مع مدربي الأندية وذلك بعدما تأكد للباحث ما يلى :-

1- التأكد من أن اللاعبين المشتركين فى الاختبارات يتمتعون بصحة جيدة وسليمة.

2- سلامة الأدوات المستخدمة والتأكد من وضعها فى المكان الصحيح لها وصلاحية الملاعب بصورتها النهائية.

3- التأكد من كفاءة السواعد لشرح أداء الاختبارات الصحيحة لأداء كل وحدة من وحدات الاختبار.

أسلوب التحليل الإحصائى :

استخدم الباحث الأساليب الإحصائية التالية لمعالجة البيانات :

1- المتوسط الحسابى .

2- الانحراف المعيارى .

3- معامل الارتباط بطريقة بيرسون .

4- النسبة المئوية .

5- تحليل التباين في اتجاه واحد .

6- اختبار شيفية لدلالة الفروق .

الاستنتاجات :

فى حدود عينة البحث والمنهج المستخدم ووسائل جمع البيانات فى ضوء التحليل الإحصائي يمكن استنتاج ما يلى :

1- توجد فروق دالة إحصائى بين لاعبى أندية المقدمة ( أهلى صنعاء والتلال الرياضي وشعب صنعاء) ولاعبى أندية المؤخرة ( حسان وشمسان الرياضي) فى كل من عنصر السرعة والرشاقة والتحمل وكذلك مهارات التصويب والمحاورة والتمرير لصالح لاعبى أندية المقدمة بينما لم تكون هناك فروق فى عنصر المرونة والقوة وأن كانت لصالح لاعبى أندية المقدمة.

2- توجد فروق دالة إحصائياً بين لاعبى الأندية الخمسة فى متغيرات اللياقة البدنية حيث تميزوا لاعبى أهلي صنعاء فى عنصر المرونة والسرعة مقارنة بالأندية الأربعة الأخرى

3- توجد فروق دالة إحصائياً بين لاعبى مراكز اللعب الأربعة فى عنصر المرونة والرشاقة والتحمل بينما لم تكون هناك فروق فى عنصرى السرعة والقدرة حيث جاءت الفروق فى عنصر المرونة لصالح حراس المرمى وجاءت الفروق فى عنصر الرشاقة لصالح المهاجمين وجاءت الفروق لصالح المدافعين فى عنصر التحمل.

4- توجد علاقة بين المرونة وعناصر اللياقة البدنية والمهارات الأساسية فيما عدا القدرة ، كما ترتبط السرعة بجميع العناصر فيما عدا عنصر التحمل وترتبط القدرة بالمحاورة والتمرير فقط ، كما ترتبط الرشاقة بجميع العناصر والمهارات فيما عدا القدرة ، كما يرتبط التحمل بالمحاورة والتمرير ولم يرتبط بالتصويب وارتبطت المهارات الثلاثة ببعضها البعض.

التوصيات :

اعتماداً على البيانات الذى جمعها الباحث بواسطة وسائل جمع البيانات المختلفة لهذه الدراسة وانطلاقاً من الاستنتاجات المستخلصة يتقدم الباحث بالتوصيات التالية :

(أ) توصيات خاصة :

1- يوصى الباحث المسؤولين عن لعبة كرة القدم فى الاتحاد اليمني العام لكرة القدم بتكوين لجنة فنية متخصصة تكون مهمتها تنفيذ وتطبيق هذه الاختبارات المستخدمة فى البحث على لاعبى أندية الجمهورية اليمنية فى مراحل العمر المختلفة وخاصة أن هذه الاختبارات صالحة للتطبيق على الناشئين والشباب والفرق الممتازة ويمكن بواسطتها تحديد المستويات المختلفة بالتالى التخطيط السليم للبرامج التدريبية.

2- يوصى الباحث الأندية اليمنية أن تكون فترة الأعداد على الأقل سبعة أسابيع عند التخطيط لتدريب لاعبى كرة القدم ويجب الاهتمام بجميع الجوانب البدنية والمهارية والخطيطة والنفسية .

3- يوصى الباحث بتطبيق الاختبارات والمقاييس كجزء أساسي للبرامج الحديثة للإعداد والتدريب كما يدعو المدربين إلى الاستعانة بمجموعات من الاختبارات البدنية والمهارية وتطبيقها بصفة دورية على اللاعبين لمختلف أعمارهم حتى يمكن تقويم اللاعبين من أجل تطوير مستوياتهم بهدف تدعيم برامج التدريب وزيادة فعاليتها .

4- يوصى الباحث مدربى الاندية بعدم التركيز على عنصر بعينه من عناصر اللياقة البدنية أو على مهارة معينة بل ضرورة الاهتمام بكافة العناصر والمهارات عند التدريب لتنمية عناصر اللياقة البدنية الا يكون الاهتمام بتنمية عنصر واحد فقط من عناصر اللياقة البدنية وإهمال باقي العناصر الأخرى و إنما يجب أن تكون التنمية لجميع العناصر اللازمة لمتطلبات لعبة كرة القدم بالدرجة المطلوبة .

5- يوصى الباحث بوضع خطط تدريب زمنية على أسس علمية مقننة لتنمية عناصر اللياقة البدنية والمهارات الأساسية للاعبى كرة القدم فى الأندية والمنتخبات اليمنية .

توصيات عامة :

1- يوصى الباحث بعمل سجل لكل لاعب خاص به ويدون به تطور كل العناصر للياقة البدنية المختلفة ، ليكون هذا السجل مقياساً لتطور مستواه كما يظهر نقاط الضعف والقوة وكذلك المهارات الأساسية لكل منهما لاعب والعمل على علاجها أو تنميتها .

2- يوصى الباحث وزارة الشباب والرياضة والاتحاد العام لكرة القدم والأندية الممتازة فى اليمن لاختيار الأجهزة الفنية على أسس ومعايير علمية من بين المؤهلين علمياً والعارفين بأخر التطورات العلمية والعملية فى مجال التدريب الرياضى حتى يمكن أن يرتقى مستواه بمستوى لعبة كرة القدم فى اليمن .

3- يوصى الباحث اللاعبين على الانتظام والتدريبات بشكل مستمر حتى يصلوا إلى أعلى المستويات فى اللياقة البدنية والمهارات الأساسية من أجل اختيارهم فى المنتخبات الوطنية .

4- يوصى الباحث اللاعبين بعدم تناول مضغ القات والتدخين والسهر ليلا مما يؤدى للتأثير الضار على مستوياتهم فى اللياقة البدنية والمهارات الأساسية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

البحث العلمي لتدريب كرة القدم راي العلماء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» موقع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الجزائرية
» تحضير درس شعبية كرة القدم
» كرة السلة....... اللعبة الشعبية الثانية بعد كرة القدم

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اكاديمية ليون لكرة القدم  ::  :: -